الرئيسية » الأخبار »   02 شباط 2016

| | |
مسارات والمؤسسة العربية يصدران كتاب "فتح 50 عامًا" للكاتب كيّالي

 

بيروت، عمّان، رام الله: صدر حديثًا عن المركز الفلسطينيّ لأبحاث السّياسات والدّراسات الإستراتيجيّة (مسارات) والمؤسّسة العربيّة للدّراسات والنّشر كتاب بعنوان "فتح 50 عامًا ... قراءة نقديّة في مآلات حركة وطنية" للكاتب ماجد كيّالي.

يعدّ هذا الكتاب بمثابة محاولة أوليّة لقراءة تجربة "فتح" بصورة موضوعيّة ونقديّة، بمعنى أنه ليس كتابًا يعرض للحوادث التاريخيّة، وإن تضمن بعضًا منها، كما أنّه ليس كتابًا في تمجيد هذه التجربة أو ذمّها حتى وإن تطلّب الأمر نوعًا من هذا أو ذاك.

ويمثّل الكتاب مراجعة للمسيرة الفتحاويّة في ضوء مآلاتها استنادًا إلى تجربة الكاتب ورؤيته، أي أنّها مراجعة من داخل هذه التجربة ومن خارجها، مع التأكيد على أنّ هذه الحركة تقف اليوم إزاء مسارين، فإمّا النهوض أو الأفول، علمًا أنّ الذهاب لأيّ من هذين المسارين يتوقف على ما تفعله وتقرره قيادتها. وكان حريًّا لهذه القيادة طرح الأسئلة المناسبة: أين كنّا وأين أصبحنا؟ ولماذا لم تنجح "فتح" في المهامّ التي أخذتها على عاتقها طوال نصف قرن في المقاومة أو التسوية، في الانتفاضة أو المفاوضة، في بناء المنظّمة  أو بناء السلطة؟ ولماذا لم تستطع حتى الحفاظ على الإنجازات التي حققتها، بالرغم من أنّ الفلسطينيين لم يقصّروا في بذل تضحيات واجتراح البطولات في ظروف صعبة ومعقّدة؟

مشاركة: