الرئيسية » مقالات » فيحاء عبد الهادي »   31 أيار 2022

| | |
صباح أطفالنا الشهداء: بِدنا أولادنــا
فيحاء عبد الهادي

صباحكم أطفالنا الشهداء،
رحيلكم يدمي قلوبنا!
وصوركم تلاحقنا، وعيونكم تذبحنا.
ارفعوا أيديكم عن أطفالنا أيها القتلة، نريد لأطفالنا أن يلعبوا، ويدرسوا، ويشاغبوا، ويحبوا، ويبدعوا في العلوم والفنون والموسيقى والآداب.
نريد أن تكبر أحلامهم، وتكبر، حتى تصل عنان السماء.
*****
صباح قرية الخضر زيد محمد غنيم، ومحمد رزق صلاح،
 صباح عنبها، وتينها، وخوخها، وتفاحها، وسفرجلها، وينابيعها، ومياهها،
صباح الأربعة عشر والخمسة عشر عاماً،
صباح قرى بيت فجار، وبيت امّر، ونحالين، وبتير، وبيت جالا، وبيت اسكاريا، وجورة الشمعة، وواد النيص، وإم سلمونة، وإرطاس،
صباح دير الخضر، وبرك سليمان، وقلعة مراد، وبوابة الخضر، وكنيسة الخضر، وحديقة البوبرية.
*****
صباح مخيم عسكر محمد دعدس،
صباح الخمسة عشر عاماً،
صباح قرية عزموط، وعسكر البلد، وسهل روجيب،
صباح قرية دير الحطب الجميلة؛ حبوبها، وأشجارها، وزيتونها، وتينها، وعنبها، ولوزها، وينابيعها.
صباح المهجّرين والمهجّرات، عام 1948، في مخيم عسكر القديم والجديد، من يافا، واللد، وأبو كشك، وبيت دجن، وصميل، ويازور، وكفر سابا، والخيرية، وبئر السبع، وحيفا، والطيرة، والجماسين الشرقية والغربية، وكفر بره، وأم خالد، وصرفند، وفجة، والشيخ مؤنس، والبصّة، وكوليه، وسلمة، والسارية، والمجدل.
*****
صباح حوسان قصيّ فؤاد حمامرة،
صباح الأربعة عشر عاماً،
صباح الحُسن والإحسان والحِسان،
 صباح عيون الماء الجارية؛ عين العامود، وعين كديس، وعين الطاقة، وعين فارس، وعين صبور.
*****
صباح الحصن المنيع نادر هيثم ريّان،
صباح السبعة عشر عاماً،
 صباحك كفر قلّيل، صباح مخيّم بلاطة، ومدينة نابلس، وقرية بورين، وشارع القدس، وقرية روجيب، ومدينة حوارة.   
صباح المهجّرين والمهجّرات في مخيم بلاطة، عام 1948، من ستين قرية من قرى ومناطق اللد ويافا والرملة.
*****
صباحك حارس مخيم جنين أمجد الفايد،
صباح السبعة عشر عاماً،
صباح قلعة الشمال، وصباح المهجّرين والمهجّرات في المخيم، من الكرمل، وجبال الكرمل، وقرى جنين المحتلة عام 1948، في فلسطين.
صباح مرج ابن عامر، وقرية زرعين، والمنسي، والغبية التحتا، والغبية الفوقا، والنغنغية، وإجزم، والكفرين، وعين حوض، والمزار، ونورس، وصبارين.
*****
صباحك ثائر خليل مسلط «اليازوري»،
صباح الستة عشر عاماً،
صباح مدرسة الهاشمية في البيره، وشارع البالوع،
صباح يازور؛ زيتونها وحمضياتها، وحبوبها، وبطيخها،
صباحك عروس فلسطين يافا.
*****
صباحك صبا أبو عرار، صباح الأربعة عشر شهراً،
صباحك منّه إياد شرير، صباح العامين،
صباحك رفح وخان يونس وبني سهيلا وخزاعة وعبسان الكبيرة وعبسان الجديدة ودير البلح وبيت لاهيا وبيت حانون وجباليا.
صباحك غزة،
 صباح بحرك، ورمالك، وعنفوانك، وصمودك، ومقاومتك.
*****
صباحك  شوكت كمال عابد، صباح السبعة عشر عاماً،
صباحك كفر دان؛ خاصرة سهل ابن عامر،
صباح خصوبة الأرض، وتنوّع المحاصيل، ورطوبة التربة، وغنى المعادن، وجودة الثمر؛ الحمضيات والفاكهة.
*****
صباح أبو ديس يامن نافذ نزال،
صباح الخمسة عشر عاماً،
صباح الاسم الذي يسكن القلوب، والتاج الذي يرفع فوق الرؤوس،
صباح خاصرة القدس، وبوابتها الشرقية الجنوبية، صباح جبالها ووديانها،
صباح جبل الزيتون، والعيزرية، وسلوان، والمسجد الأقصى، والخان الأحمر، والسواحرة الشرقية، والسواحرة الغربية، وجبل المكبر، وسلوان.
*****
صباح جبل النار غيث يامين، صباح الستة عشر عاماً،
صباح وصاياك السبع،
لن تشعر بالبرد، ليس لأنك لن توضع في ثلاجة فحسب؛ بل لأن دفء محبيك يحيطك من كل جانب. لن تبقى وحدك؛ سوف يزورك أصدقاؤك وزملاؤك، وسوف يبقى سوارك الذي أحببت تحت مخدتك، وسوف يوزع القرآن الكريم عن روحك، واسمك سوف يحفر في صفحته الأولى، وسوف يبقى حسابك على مواقع التواصل الاجتماعي مفتوحاً؛ ولكن اسمح لنا ألاّ ننفذ وصيتك السابعة: سوف لا نكفّ أن نبكيك ونبكي زملاءك القتلى الشهداء، وسوف نرفع صوتنا عالياً: بِدنا اولادنا يعيشوا. بِدنا اولادنا.
*****
عذراً لمن لم أقف عنده منكم؛ شهيداتنا وشهداءنا الأطفال؛ فالقائمة تطول، وذاكرتي لا تتوقف عن الغليان بأسماء وأسماء. سوف نواصل إلقاء تحية الصباح؛ الى أن يهلّ صباح جديد بفلسطين الحرّة؛ بترابها وأرضها وشعبها.

faihaab@gmail.com
www.faihaab.com
 

(نقلًا عن جريدة الأيام)

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
مشاركة: